30 7 / 2014

hneenmam said: شكراً لك انتي غادة قلمك اختصار بوح حنين الليلة 💕

الله يسعدك حنين قد ما أسعدتِ قلبي 💕.

30 7 / 2014

hneenmam:

#كلمات#اقتباس#قلم#وداع#الم#حنين#تصاميم #تمبلر #تصميمي #بوح#حزن#انستقرام #hneenmam
ghadasaleh94

حبيبة قلبي حنين 💕.شكرًا 💕.

hneenmam:

#كلمات#اقتباس#قلم#وداع#الم#حنين#تصاميم #تمبلر #تصميمي #بوح#حزن#انستقرام #hneenmam

ghadasaleh94

حبيبة قلبي حنين 💕.
شكرًا 💕.

30 7 / 2014

"يؤلمني أنك ملكت الوقت الكافي للرحيل،
لكنك لم تملكه لوداعي!"

غادة الصالح.

30 7 / 2014

"صاخبة أنا أنتزعت هدوئي ﻷغيضك فتبتعد
وبسيط أنت خلعت عنجهيتك ﻷقترب
كلانا غبي!
يراوغ مسافة لم تخلق بيننا يوما…"

أيلول (via tesba)

30 7 / 2014

في بحر صوتك أهيم، وفي سواليفك أحبك.
وفي ملامح وجهك اللي تبتسم لي، أستشفّك.
إيه أحبك،
ياجعل ما بعد حبي لك حياة.

- غادة الصالح.

في بحر صوتك أهيم، وفي سواليفك أحبك.
وفي ملامح وجهك اللي تبتسم لي، أستشفّك.
إيه أحبك،
ياجعل ما بعد حبي لك حياة.

- غادة الصالح.

30 7 / 2014

(Source: salah801, via darkman121)

30 7 / 2014

"كنت قد أقسمت على نسيانك،
لكن لقاءٌ قد أتى،
ونظرةٌ وزعت نبضة بأرجاء قلبي،
قد بعثرت ما أقسمت به.
وعاد حبك يسري بي من جديد."

غادة الصالح.

29 7 / 2014

"لكل الأمان الذي يختزل فيّ،
أنا غير مسؤولة عن اضطرابك في حال افتقدت “أنا ملجأك” منه ذات يوم."

غادة الصالح.

28 7 / 2014

"وكيفَ لي أن أحبَّ الحياة دون ضحكة تتخلّلها ملامح أمي؟"

غادة الصالح.

28 7 / 2014

شكرًا للمصمم الكبير ta-6 .

شكرًا للمصمم الكبير ta-6 .

28 7 / 2014

"مررتُ بشعور النسيان، أنا تأكدت من نسيانك.
لكن بنظرة منك أودعت قلبي بين يديك من جديد.
بنظرة منك، نسيتُ أني نسيتك."

غادة الصالح.

27 7 / 2014

harchi-32 said: ربي يتقبل صيامك وطاعتك وكل عام انتي بالف خير يارب

اللهم آمين وإياك 💕.
و كل عام وأنت بخير 🌷.

27 7 / 2014

f999f99 said: كُل عام وأنتِ ومن تُحبين بخير..😍🍃

شكرًا لكِ وكل عام وأنتِ بسعادة واطمئنان يارب 💕.

27 7 / 2014

haneen965 said: كل عام و أنتِ بخير يا صاحبة الحرف الجميل 💕

وكل عام وأنتِ بخير حبيبتي 🌷💕

27 7 / 2014

"

وما طعمُ العيد دون ضحكة أمي؟
وما شعور العيد دون أمي؟
هذي أمي، حينَ تضحك يصبح اليوم سعيد.
هذي أمي، إني لولاها لَـما أحسستُ بأيِّ عيد.

كلُّ عيدٍ وأمي عندي.
كلُّ عيدٍ وأمي لا تشكو حزن.

"

غادة الصالح.